الرئيسية » آخر الأخبار » بيان: تحرير تل أبيض

بيان: تحرير تل أبيض

بيان مشترك من غرفة عمليات بركان الفرات

الرقة – تل أبيض

16/5/2015
كما عاهدنا شعبنا السوري الآبي منذ شهور خلت، فأن غرفة عمليات بركان الفرات تبشر جميع المكونات المتعايشة تاريخياً في منطقة تل أبيض بتحريرها من رجس تنظيم داعش الإرهابي إثر مقاومة بطولية أبدتها الفصائل المنضوية في غرفة عمليات بركان الفرات في خطوة حيوية تكشف حجم أهمية التعاون والتنسيق المشترك بين المكونات السورية الأصلية التي فرضت إرادتها المتلاحمة ضد الإرهاب المتفشي على تراب وطننا المستباح تحت براثن الإرهاب.
مما لا شك فيه، أن تحرير تل أبيض التي كانت تعتبر عقر دار الخلافة الإسلامية المزعومة وفق تصورات توحش داعش ما هي إلا دليلاً واضحاً مدى نضج الإمكانيات والطاقات الوطنية القادرة على كسر شوكة الإرهاب مهما تكن حجم الهالة الوحشية المرافقة لممارساتها اليومية الشنيعة، في الوقت الذي برهن هذا التحالف الوطني المشترك ضمن غرفة عمليات بركان الفرات الصورة الإيجابية الجامعة بخلاف الاعتقاد السائد بافقتار الثقة الوطنية المتلاحمة على الساحة السورية دولياً وإقليمياً.
غير أن ميراث تاريخ المشترك بين المكونات السورية المتعايشة في الجزيرة وكوباني وتل أبيض وباقي المناطق المجاورة فندت جميع المزاعم الشائعة، وأفرزت الوجه الحقيقي لتاريخ سوريا المتصف بالتنوع والتوافق الاستراتيجي في حماية جغرافية سوريا الموحدة ضد أي مشاريع خارجية إرهابية تهدف إلى تشتيت كيان السوري التاريخي.
فمنذ إعلان تشكيل غرفة بركان الفرات قطعنا عهداً على أنفسنا أمام شعبنا السوري بوجوب تطهير مناطقنا الشرقية والشمالية من آثار الوباء الإرهابي المتغلل داخل البيئات الشمالية الشرقية على وجه الخصوص، وكان واضح للعيان بأن غرفة عمليات بركان الفرات واستناداً إلى جملة مبادئها المعلنة، يرفض بأي شكل كان التهاون مع سرطنة الإرهاب الداعشي، ولا تقبل بطبيعة الحال ظهور أصوات نشاذ تحاول شرعنة وجود داعش تحت مبررات واهية لئلا أن تتفسخ ظاهرة الإرهاب إلى أبعد المستويات الكارثية بحق المكونات السورية التي تعاني من ويلات استبداد النظام ووحشية الإرهاب التكفيري.
ولطالما أكدنا مراراً وتكراراً بمدى حرضنا الشديد على تحرير القرى والبلدات الحيوية نظراً لضرورة إنقاذ أهلنا المحاصرين تحت ويلات الإرهاب، فأن تحرير مدينة تل أبيض اليوم تعكس هذه الحقيقة بكل المعايير والمستويات، من جهة صون حقوق المواطنيين وحماية أمنهم وممتلكاتهم وفق المعاهدات الدولية المعروفة في زمن الحرب والسلم. فنؤكد مجددا باسم غرفة عمليات بركان الفرات أن بشارة تحرير تل أبيض لن تقتصر فقط على المكونات السورية في تل المدينة لوحدها، بل هي إعادة الثقة بالنفس على مستوى الوطني السوري العام، تمهيداً لترسيخ كيان ديمقراطي جامع وموحد، بحيث يصون خصوصية جميع الأطراف المحلية تحت سقف الوطن المشترك لجميع الفئات المتعايشة والموحدة في مصير تاريخياَ وحاضراً ومستقبلاً.
ونعلن للرأي العام أن انتصار تل أبيض هي انتصار العدالة الانسانية ضد البربرية التكفيرية، فهي انتصار لكرامة الانسان السوري وحريته وحقوقه المنشود، وهذا الانتصار نهديه إلى الانسان السوري المتعطش لنيل الحرية وصون كرامته الإنسانية تماماً كما يعكس الإرادة الانسانية العالمي التي وقفت في وجه هذا الوباء الإرهابي.

غرفة عمليات بركان الفرات – جيش الثوار

logo1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>